الكثير من الجرائم ضد المرأة التي يندى لها الجبين خجلا وتشمئز لها النفوس ولكنها لم تكن تنشر ولم نسمع بها

رجل يقتل زوجته شنقا بمروحة المنزل ويدعو أهلها لتناول وجبة العشاء في بيته ليغطى عن فعلته الإجرامية على أنها حادث موت مفاجئ ، ولكن مكتب أبو غريب للجرائم تمكنوا بعد التحقيق من القبض على الزوج القاتل .
رجل يضرب زوجته بالكيبل بالتعاون مع اخوه، كلما طلبت الزوجة حقا من حقوقها، وهذا السلوك كان قائما وتعودوا عليه طوال فترة الزواج الذي استمر ٨ أشهر حيث كانوا يمارسون ساديتهم وعقد ذكوريتهم عليها فحرقت نفسها احتجاجا على القهر الواقع عليها.
فتاة مراهقة تنتحر بسبب العنف الأسري.
امرأة تنتحر بسبب ضغوطات الحياة والاهل عليها .
امرأة معاقة يتم اغتصابها أمام زوجها المعاق وتصويرها بهاتفه ولمدة ثلاثة أيام متتالية.
والكثير من الجرائم التي يندى لها الجبين خجلا وتشمئز لها النفوس
ولكنها لم تكن تنشر ولم نسمع بها كما نسمع اليوم لكون الناس تعودت على إخفاء جانب حياتهم القبيح خوفا من العار الذي سيلحق بهم من قطيع الاغنام حولهم وهم من أبناء جلدتهم،
ولكن في الآونة الأخيرة بتنا نسمع الكثير عن هذه الحوادث والغالبية تعزوها للحجر المنزلي ع اساس أعصاب الناس انهارت ونفسيتها تعبت ولكن بالحقيقة عند الأزمات يظهر الجانب الأسود والحقيقة المظلمة لهؤلاء حيث كانت مخفية ومتسترة تحت غطاء العائلة والأسرة التي كانت لاهية بدوامة حياتها الفارغة.
الجهل والفقر كارثة على المجتمعات وتوازي القنابل المؤقتة التي تنفجران عند الازمات، فلا هي بسبب الحظر كما يعزو لها ولا هي بسبب الفقر بل الجهل هو المتسبب الوحيد لها.

About فؤاده العراقيه

كاتبة عراقية ليبرالية
This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.