القضاء الفرنسي يصدر مذكرات توقيف بحق جنرالات الأمن في النظام السوري وعقبال المجرم بشار الأسد

قالت وكالت الأنباء الفرنسية ” أ ف ب” اليوم الاثنين، ان القضاء الفرنسي أصدر مذكرات توقيف دولية بحق أكبر 3 مسؤولين أمنيين يعملون في أجهزة الاستخبارات الرهيبة التابعة للنظام السوري، بينهم اللواء علي مملوك في قضية قتل فرنسيين اثنين من أصل سوري، و ومذكرات بحق اثنين آخرين من مساعديه، بتهمة “التواطؤ في أعمال تعذيب” و”التواطؤ في جرائم ضد الإنسانية” و”التواطؤ في جرائم حرب”.

والمسؤولان السوريان الآخران هما اللواء جميل حسن رئيس إدارة المخابرات الجوية السورية، واللواء عبد السلام محمود، المكلف بالتحقيق في إدارة المخابرات الجوية في سجن المزة العسكري بدمشق.


والمسؤولون الثلاثة مطلوبون بما يتصل بقضية اختفاء مازن وباتريك دباغ، وهما أب وابنه يحملان الجنسية الفرنسية، أوقفا في نوفمبر 2013 وفقد أثرهما بعد اعتقالهما في سجن المزة، وفق الاتحاد الدولي لحقوق الإنسان.
وصدرت مذكرات التوقيف هذه يوم 8 أكتوبر الماضي، لكن تم إعلانها اليوم الاثنين، وفق ما ذكر الاتحاد الدولي لحقوق الإنسان.

This entry was posted in ربيع سوريا, فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.