القرآن لم يحرم العبودية بنص أو آية

أمل الحاج سليم

اشاع المفسرون ان القران حرر العبيد وكانت هذه خدعه من الخدع الاسلاميه واستغلوا قصه بلال بن رباح الذي التحق بمُحمد من اجل الحريه وعاش فقيرا ومات مُنتحرا في الشام “منطقه الباب الصغير” وفي الواقع الاسلام ليس فقط لم يحرم العبيد بل وضع قوانين لاستعباد جميع الناس الفقراء والمضطهدين دون تمييز ما لون بشرتهم ،، والذي حرر العبيد رسميا واغلق سوق النخاسه الذي يبعد فقط 900 متر من الكعبه الولايات المتحده بعد مقتل


martin luther king
،القرآن ليس فقط لم يحرم العبودية بنص أو آية، بل الأنكى من ذلك أنه أقرها وثبتها من خلال سن القوانين المنظِمة لمجتمع العبيد،، كما أنه شجع على امتلاك العبيد وذلك في آيات الزواج والنكاح فقد تم التطرق للعبيد في القرآن في 29 آية على الأقل ، وذكر” مَا مَلَكَت أَيْمَانُكُمْ ” 15 مرة، ((فقد تكرر ” مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ – مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُمْ – مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ ” في القرآن بالآيات التالية: سورة النساء 3 – سورة النساء 24- سورة النساء 25- سورة النساء 36- سورة النحل 71- سور المؤمنون 6 – سورة النور 31- سورة النور 33 – سورة النور 58 – سورة الروم 28- سورة الأحزاب 50 (ذكر مرتين) – سورة الأحزاب 52- الأحزاب 55- المعارج 30 ))

This entry was posted in دراسات علمية, فلسفية, تاريخية, ربيع سوريا. Bookmark the permalink.

1 Response to القرآن لم يحرم العبودية بنص أو آية

  1. ‪Nader AL-Farsi‬‏ says:

    كلام غير صحيح وجميع ما ذكر من الآيات إقتصاص من نصها وتفسير نص غير كامل، لأن جميع الآيات المذكورة تنتهي بتحرير رقاب المملوكين والمملوكين المقصود بهم ليس العبيد أو المستبعدين وإنما كل ، من عمل مقابل أجر أي الأجير كيفما كان جنسه ولونه وأما العبودية فحرمتها هذه الآية (يا أيها الناس إنا خلقناكم من ذكر وأنثى وجعلناكم شعوب وقبائل لتعارفوا إن أكرمكم عند الله أتقاكم إن الله عليم خبير) بل أن هناك ما هو أبعد من ذالك في قوله تعالى (يا أيها الذين آمنوا لا يسخر قومٌ من قوم عسى أن يكونوا خيرٌ منهم) أي أن يقول العربي للأفريقي أنت عبد وأسود أو لأي جنس أنت كذا وكذا والعكس بالمثل،
    ففي هذه الآية عدة نواهي منها عدم السخرية والإستهزاء والتفاضل على الناس فكيف بإستعبادهم من باب أولى؟؟

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.