الفنانة المصرية #أنغام تغلط مع الفنانة السورية #ديما_قندلفت في حفل #جوائز_صناع_الترفيه #جوي_أواردس #Joy_Awards

الكاتبة المصرية رشا ممتاز

الفنانة المصرية #أنغام تغلط مع الفنانة السورية #ديما_قندلفت في حفل #جوائز_صناع_الترفيه #جوي_أواردس #Joy_Awards

سنقول إنها قالتها بحسن نية و لم تكن تقصد إساءه لأحد أو إهانه
( أنغام ) وقعت فى خطأ قد نقول عنه بدون قصد و لكن جمهور من تمت إهانتهم يرون إنه خطأ لا يغتفر .
فى ( المولد ) اللى عامله ( المستشار ) فى بلده تحت إسم
جوائز صناع الترفيه أو جوي أواردس (بالإنجليزية: Joy Awards)
و الذى يوزع فيه جوائز لكل الناس و تصنيفات لا معنى لها بهدف إرضاء الجميع و جمع أكبر عدد ممكن من الأسماء اللامعه من شتى أنحاء الكره الأرضية
تم منح ( أنغام ) جائزة أفضل مطربة
و كما هو متبع فى الحفلات العالمية إستنسخ ( المستشار ) تقليد أن يمنح الفائز بجائزه زميل أو زميلة من النجوم
فا كان من سيقدم الجائزة ل ( أنغام ) كل من النجمين السوريين ( ديما قندلفت & سامر المصرى )
و يبدو إن ( أنغام ) للأسف لا تعرفهما ( رغم إن هذا ليس عذر )
و بعد أن إستلمت الجائزة قالت على المسرح ( كنت منتظرة تركي آل الشيخ
يسلمني ياها بس مافي مشكلة ) !!
طبعا مثل هذا التصريح الغريب و الغير مبرر من ( أنغام ) لا معنى له !
سؤال لأنغام :
مين يعنى يطلع ( تركى آل شيخ ) ده علشان مهتمه أوى إنه بنفسه يسلمك جائزتك التى لا معنى لها أصلا ؟؟
ده مجرد موظف عند ولى العهد و مش معنى إنه بيصرف بسفه فلوس دولته على حفلات لا معنى لها و يعطى لكل الناس جوائز فا قيمه الجوائز أصلا صفررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررر


ده واحد بيحب ( الشو ) مش أكتر و الجوائز التى يعطيها لفلان أو علان حسب هواه لا توجد لجان لتقيم أعمالكم و لا يوجد جمهور حتى يصوت لكم لأخذ هذة الجائزة أو تلك و بالتالى ليس لها أى أهمية معنويه كى تفخرى بها فى يوم من الأيام
و حتى لو كان من أعطاك الجائزة على المسرح مجرد مذيعيين عاديين ليس من اللباقة أو الذوق أو الإحترام أن تقولى ما قولتيه و تقللى و تحرجى من وافقوا على إعطائك الجائزة على المسرح .
و الحقيقة النجمه السورية ( ديما قندلفت ) ردت على ( أنغام ) عبر حسابها بكل رقى و أخلاق و ذوق قائله لها :
( تعلمنا إحترام المسرح خشبة و جمهور و شركاء لكن البعض بسبب الإرتباك بتخونه الكلمه بالتعبير عن الذات . أنغام كل التوفيق ) .
و الحقيقة رد ( ديما ) الراقى المفروض يجعل ( أنغام ) تحس بمدى فداحه الخطأ الذى قامت به تجاه نجوم زملاء لها فى مهنه الإبداع و المفترض تعتذر منهم لما بدر منها من إساءة ( سنقول غير مقصوده أكيد لأن مش معقول ستتعمد أن تسيئ لهم عمدا ) .
خصوصا بعد الهجوم الكاسح ضد ( أنغام ) بعد جملتها المسيئه لزملاء رضوا أن يقدموا لها جائزتها على المسرح و لم يعتبروا ذلك تقليل منهم أو من نجوميتهم فى بلدهم .

About رشا ممتاز

كاتبة مصرية ليبرالية وناشطة في مجال حقوق الانسان
This entry was posted in الأدب والفن. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.