العقد السورية في حكومة لبنان

صباحية : العقد السورية في حكومة لبنان !

التدخل السوري وراء صعوبة تشكيل حكومة في لبنان .!

اول العقد هي رفض سوريا مشاركة سمير جعجع شخصيا وعدم إعطاء حزب القوات اَي وزا رة أساسية .!

العقدة الثانية هي ضرورة اشراك سليمان فرنجية شخصيا في وزارة أساسية !
العقدة الثالثة هي ضرورة اشراك. فيصل كرامي في وزارة أساسية
العقدة الثالثة هي توزير عبد الرحيم مراد

لذلك ولان لبنان فيه خبراء في تدوير الزوايا
فان مصالحة سمير فرنجية وسمير جعجع
برعاية البطرك الماروني سمحت بحل يتنازل فيه فرنجية عن المشاركة لصالح شخص من المردة في وزارة أساسية كما تم تنازل سمير جعجع عن المشاركة لصالح ٤ من القوات في وزارات غير سيادية .!

اما العقدة في توزير كرامي فإنها مع تمسك


حزب الله به اضافة لسوريا يجعل الرئيس عون امام حرج لانه لا يوجد مقاعد شاغرة الا اذا تخلى عون عن احد المقاعد المخصصة له. .

كل حركة جماعة تدوير الزوايا تتجه الى ضرورة تلبية طلب حزب الله اذا أراد عون إنقاذ التشكيل الوزاري في ظروف تصلب
سعد الحريري واستعداده للتخلي عن التكليف الامر الذي يدفع لبنان في ظرف وضعه الاقتصادي الصعب الى حالة فراغ دستوري. يزيد الأزمة الاقتصادية تعقيدا .

فهل يتنازل عون كما يتوقع الكثيرون أم هي الأحداث القادمة هي السبب في تاخير الحل انتظارا لهذه الأحداث !
وهذا هو السؤال
٤-١١-٢٠١٨

About ادوار حشوة

مفكر ومحامي سوري
This entry was posted in دراسات سياسية وإقتصادية, ربيع سوريا. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.