العراقيون القدماء قدسوا الزهرة ومن هنا فاطمة بنت النبي محمد عند الشيعة يسمونها الزهراء

ايليا الطائي

العراقيون القدماء قدسوا الزهرة بحيث ان شكل الزهرة كان يلازمهم في الكثير من اعمالهم الفنية وكذلك حتى ازيائهم الحربية ، فكانت تمثل عندهم رمزاً من رموز الإلهة عشتار ، كون ان عشتار كانت تمثل كوكب الزهرة لديهم .
كذلك عرف العبد عبادتها باسم زهرة بدليل اننا نجد ان اسم العلم العربي (عبد الزهرة) في إشارة واضحة لعبادة الزهرة ، بينما تعرف فاطمة بنت النبي محمد عند الشيعة بتسمية الزهرة او الزهراء في إشارة واضحة لعلاقتها بالعبادات الأمومية في العراق القديم وكونها عبادة قديمة .
فعشتار هي البتول وام ابيها وسيدة النساء عند العراقيين القدماء ، وكذلك فاطمة بنت النبي محمد تحمل نفس الالقاب عند العراقيين اليوم وخاصة في التقليد الشيعي .

This entry was posted in دراسات علمية, فلسفية, تاريخية. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.