الشليتي والسرسري .. وإخوات الشليتي

بعد توقيع الصلح بين #بوتين و #اردوغان عن #الأسد و #الأخوان: تسريح جميع الضباط, صف الضباط والأفراد الاحتياط اعتباراً من 1-12-2021

قصة [ اخو الشليتة ]
كانت الدولة العثمانية تعيّن موظفا”
[يقوم بمراقبة الأسعار في السوق، والتأكد من عدم التلاعب ] بها من قبل التجار.
وكانت تطلق عليه تسمية ” الشليتي “.
وعندما بدأ هذا يرتشي من التجار ويغض النظر عن التلاعب بالأسعار،
عيّنت الدولة العثمانية
موظفا” جديدا” سمّته ” السرسري ”
يراقب الشليتي ويتأكد من قيامه بعمله بنزاهة.


ولكن العدوى إنتقلت من الشليتي إلى السرسري
الذي بدأ بدوره يرتشي، فاطلق عليه المواطنون لقب “أخو الشليتي”.
و ما زالت {هذه التسمية تحتفظ بمضمونها حتى يومنا هذا }
وقديش عِنّا “إخوات الشليتي” !

This entry was posted in الأدب والفن. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.