#السودان: طفل 6 سنوات يسئ ويهز دين أمة المليار ونصف فيتم فصله من المدرسة #ادعم_الطفل_معتصم_احمد #كامل_التضامن_مع_الطفل_معتصم_احمد_محمد_على

A 6-year-old child abuses and shakes the religion of the nation of a billion and a half and is expelled from school

#السودان: طفل 6 سنوات يسئ ويهز دين أمة المليار ونصف فيتم فصله من المدرسة #ادعم_الطفل_معتصم_احمد
#كامل_التضامن_مع_الطفل_معتصم_احمد_محمد_على
حيث أفادت وسائل إعلام سودانية بأن المدرسة الواقعة في ولاية الجزيرة جنوب العاصمة الخرطوم، أصدرت بيانا عزت فيه سبب الفصل إلى “فشلها في كل المحاولات لتحسين سلوك التلميذ”، لاسيما بعد إصرار والدته على دعم ذاك السلوك الذي اعتبرته المدرسة “منافيا للعقيدة والدين”.
وقد اثارت الحادثة جدلا على وسائل التواصل الاجتماعي في السودان بعدما قامت والدته بنشر منشور على صفحتها عبر “فيسبوك”، قالت فيه إن طفلها يكثر من الأسئلة الوجودية، وعن “الخلق والخالق”، وحقيقة الشيطان، وان الإدارة نقلت لها أسئلة الطفل المتكررة حول تلك الأمور، وطلبوا منها منعه من تكرارها.
وبعد رفض الأم منع طفلها من طرح الأسئلة، ومشادة كلامية وقعت مع المرشدة الاجتماعية داخل المدرسة، عادت الأم مع طفلها إلى المنزل، لتفاجأ بفصله في قرار وصفته بالـ”تعسفي”.
وقالت الأم إن “البيئة المدرسية أثرت في سلوك ابنها بشكل مخيف”، معتبرة أنه “يحتاج للعلاج النفسي”.
– الطفل السوداني الجميل ده (معتصم أحمد) سأل المعلمة بتاعته في المدرسة تساؤلات عن الخالق وربنا. قعدوا معاه في المدرسة وقالوا له “متفكرش ومتسالش عن الحاجات دي” الطفل فضل يسأل، راحوا فصلوه من المدرسة بحجة (إنه بيهز الثوابت الإسلامية وبيلعب في عقول الأطفال)
وقال إبراهيم عابدين مدير التعليم الخاص السابق بولاية الجزيرة للصحيفة إن “قرار المدرسة بفصل التلميذ غير موفق,, وان المعلمة كان يتوجب عليها أن تناقش الطفل في حدود فهمه، أو أن تتركه حتى يكبر ليدرك هذه المفاهيم الكبيرة والعميقة بنفسه…. الدين الإسلامي نفسه لا يحاسب الإنسان إلا بعد البلوغ فكيف لإدارة المدرسة أن تعاقب طفلا صغيرا؟”.


وإثر الانتقادات التي انهالت على المدرسة، نشرت الإدارة على “فيسبوك” بيانا أوضحت فيه أن الطفل يخضع منذ فترة “لعلاج نفسي” وهو صاحب “سلوك عدائي”، وأن المعالجة تمت بالاتفاق مع والدته، وأن الأخيرة هي من قرر إخراجه من المدرسة طالبة عدم إشراكه في الحصة الدينية، كونها “ملحدة”.
واتهمت المدرسة والدة الطفل بالإساءة للعاملين فيها وإلى المدرسين، وكذلك بالتعدي لفظيا على الموظفين.

About أمل عرافة

أمل عرافة خبيرة فلكية مجازة من معاهد لاس فيغاس ولندن, نيودلهي, بكين وطوكيو وجنوب افريقيا, دراسات معمقة في علم التنجيم , اهم ما تنبأت به هو كارثة تسونامي, وصول اوباما الى رئاسة اميركا, وحادثة الطائرة الماليزية, كاتبة مغربية بشؤون المرأة العربية والفن
This entry was posted in الأدب والفن, ربيع سوريا. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.