الدولة ليست جاده فى حظر زى البدو الحقير المسمى ( نقاب )

رشا ممتاز

لا توجد دوله ( جاده ) تنظم إستفتاءات هل يمنعون هذا ( الكفن ) أم لا ؟
أكياس الزبالة السوداء هذة لا تدخل فى نطاق ( الحرية الشخصية ) لأنها ببساطه ( تخفى ) الشخصية التى أمامى كمواطن .
من حقى كمواطن أن أعرف شكل من يمشى بجانبى فى الشارع
من حقى كمواطن أن أعرف شكل من يجلس بجانبى فى المواصالات
من حقى كمواطن أن أعرف شكل من أتعامل معه فى الدوائر الحكومية
من حقى كمواطن أن أعرف شكل من يدرس أولادى فى المدرسة
من حقى كمواطن أن أعرف شكل من تحوم حولى فى النادى
من حقى كمواطن أن أعرف شكل صديقة إبنتى أو زوجتى التى تدخل بيتى
من حقى كمواطن أن أستطيع الإدلاء بشهادتى أمام البوليس إذا شاهدت مجرم يرتكب جريمه أمامى أن أصفه لقوات الأمن
من حقى كمواطن أن أعرف شكل من يدخل العمارة التى أقطن فيها لأى سبب كان
من حقى كمواطن أن أعرف شكل من يكلم أبنائى فى الشارع أو النادى أو السوبر ماركت
هذا الزى القذر الشبيه بأكياس الزبالة السوداء لا يعطينى الحق كمواطن و أيضا كأجهزة دوله أن تعرف أى شيئ عن هذا الكيس المتحرك


أنا كمواطن إذا خطف إبنى من أى مكان معى ومن خطفته أو خطفه يرتدى هذا الزى القبيح و هرب من أين و كيف سوف يتعرف عليهم الأمن حتى و لو فى المكان 1000 كاميرا مراقبه ؟؟
لن يظهر فيها غير شبح أسود لا يبين منه شيئ فا كيف سيتم القبض عليه أو عليها و عوده إبنى لأحضانى ؟؟
أنا كمواطن إذا كنت صاحب شركه صرافه أو محل مجوهرات أو حتى بقاله عادية و دخلت إثنتان أو ثلاثه من هذة الأكياس السوداء و سرقونى أو قتلونى كيف سيتطيع الأمن تحديد هويتهم و البحث عنهم من خلال كاميرات المراقبه التى لا تظهر غير كتل سوداء عفنه .
أنا كدوله كيف سوف أكتشف من وضع ( قنبله ) بجانب سياره أو فى محطه مترو أو بجانب تجمع من الناس كسوق أو حتى على باب كنيسة أو جامع بهدف إحداث فتنه و صورته كاميرات الشارع أو المحلات الموجوده بالقرب منه كيف سيعرفون شكل هذة الإرهابية أو الإرهابى المتخفيين داخل هذا الزى البدوى القذر ؟؟
منع هذا الزى القميئ واجب وطنى و حق دستورى لى كمواطن أنا أعرف هويه من يقف أمامى من خلال ملامح وجهه .
ترك هذه الأكياس العفنه من الزبالة تتحرك بحجه ( حرية شخصية ) كبيره من الكبائر و تركها سوف يجعلها من ( المقدسات ) فى المستقبل و التى سوف يمنع الإقتراب منها و تصبح ( تابو ) يخاف الكل من الكلام عنها .
و سؤال
هل يقبل القاضى أن تترافع أمامه محاميه ( منقبه ) لا يعرف شكل خلقتها ؟؟
هل يقبل الرئيس أن تحاوره مذيعه ( منقبه ) ؟؟
هل يستطيع رئيس الوزراء أن يعين ( منقبه ) وزيرة ؟؟
هل يقبل الرئيس تعيين ( منقبه ) فى منصب المحافظ ؟؟
هل يسمح وزير الداخليه بشرطيات منقبات ؟؟
طبعا لأ و مليون لأ
لأن المنقبات داخل أكياس الزبالة دول ليس فقط مجرد مظهر ردئ بل ( فكر ) متعفن كاره للحياة الطبيعية و كاره للمختلف عنه و أول درجه فى سلم التطرف و الإرهاب .
منع النقاب واجب وطنى يجب على الدولة أن تحمى الشعب منه و عمر ما كانت أكياس الزباله العفنه دى جزء من الثقافه المصرية
الدوله لو جاده فعلا فى منع النقاب تمنعه فورا و لكن للآسف ليست جاده لأن معنى إن برامج التوك شوز فى القنوات الفضائية التابعه للأمن تستهبل و تقول الإستفتاءات تقول إن الغالبيه رافضين يبقى الدوله ليست جاده و لا فى نيتها منع أكياس الزباله القذرة دى .
و ذلك طبعا لأن ( السلفيين ) الإرهابيين حلفاء الرئيس و نظامه هم من يروجون لهذا الزى البدوى الوهابى القذر و رمز لهم و إستحاله سوف يمنع النظام حاجه تبع ( حلفائه ) !

About رشا ممتاز

كاتبة مصرية ليبرالية وناشطة في مجال حقوق الانسان
This entry was posted in ربيع سوريا, فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.