البربرية بأسؤ معانيها …؟؟.


Michael Haddad·Wednesday, February 26, 2020·

في مشهد تهتز له الابدان ويفطر الاكباد ويوقف شعر الرأس حدث يوم 23 من الشهر الجاري ، وبقرب الشريط الجنوبي لمدينة غزة المحاذي للكيان الصهيوني ، قام سائق صهيوني ل بلدوزر ضخم تحرسه دبابة على سحق احد الشباب تحت عجلات الته وهو حي ، بعد ان اطلقت عليه النار واصيب اصابة بالغة لم تمكنه من الهرب . وتم سحبه من موقع الجريمه النكراء وهو معلق بشوكات الجرافة ، الشهيد الشاب محمد الناعم 27 عاماً متزوج وله طفل صغير وزوجته حامل ، قضى شهيداً في معركة مواجهة غير متكافئة شأنه شأن الاخرين من الشبان في مواجهات حدودية وهم عزل سوى من الموقليعات والموغيطات والقاء الحجارة وصدورهم عارية ….، بينما القوات الصهيونية مدججة باحدث ما انتجته مصانع ترسانة الاسلحة التي يتمتلكها الكيان المحتل ويواجه بها العزل من الشباب المقاومين ، والذين يدفعوا حياتهم رخيصة في سبيل استعادة الحقوق ، والبعض الاخر يصاب بعاهة ابدية مستديمة ، كما اصبحت نسبة المقعدين في القطاع من النسب العالية بين دول العالم ، حيث مواجهة قوات الاحتلال بهذا الاسلوب حالة عبثية لا تزيد سوى المآسي

والخراب والدمار وسفك الدماء ، وكما اطلاق عدة صواريخ من بين المساكن في القطاع على بلدات ومستعمرات الكيان ، ينتج عنها دفع اثمانٍ باهظة من بين المدنيين برد فعل صهيوني بسلاح الطيران والدبابات والمدفعية تحرق الاخضر واليابس ، وما عدوان يوم 24 امس بسلاح الطيران الصهيوني الا نتيجة اطلاق عدة صواريخ على القرى المحاذية تبناها الجهاد الاسلامي .
في غياب القوة العربية الموحدة لمواجهة الكيان الصهيوني واعتداءآته المتكررة ، وشرذمة العلاقات العربية العربية وخلافاتها المستديمة المؤدية الى حالة الضعف والهوان ، جعلت من الكيان الصهيوني المارد يصول ويجول ويعيث خراباً ودماراً كيفما شاء دون رادع طالما بقي الحال على ما هو عليه ….، وحان الاوان لهنية وحكومته في القطاع ان يوقفوا مواجهات الشباب غير المتكافئة على الاشرطة الحدودية حفاظاً على ارواحهم ومستقبلهم من عاهات مستديمة .
ميخائيل حداد

About ميخائيل حداد

1 ...: من اصول اردنية اعيش في استراليا من 33 عاماً . 2 ...: انهيت دراستي الثانوية في الكلية البطركية ب عمان . 3 ....: حصلت على بعثتين دراسيتين من الحكومة الاردنية ، ا... دراسة ادارة الفنادق في بيروت / لبنان ل 3 سنوات . ب...دراسة ادارة المستشفيات في الجامعة الامريكية بيروت / لبنان لمدة عام . 45 عاماً عمل في ادارة الفنادق والقطاع السياحي في الاردن والخارج مع مؤسسات عالمية . الاشراف على مشاريع الخدمات في المستشفيات الجامعية في القطاع العام والخاص في الاردن والخارج . ===================== ناشط سياسي للدفاع عن حقوق الانسان محب للسلام رافضاً للعنف والارهاب بشتى اشكاله ، كاتب مقالات سياسية واجتماعية مختلفة في عدة صحف استرالية منذ قدومي الى استراليا ، صحيفة النهار ، التلغراف ، المستقبل ، والهيلارد سابقاً ، مداخلات واحاديث على الاذاعات العربة 2 M E و صوت الغد ، نشاطات اجتماعية مختلفة ، عضو الاسرة الاسترالية الاردنية .
This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

* Copy This Password *

* Type Or Paste Password Here *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.