#البابا_فرنسيس يعبر عن حزنه لتحويل كاثدرائية #ايا_صوفيا من متحف الى مسجد

قال البابا فرنسيس الأحد 12 يوليو/تموز 2020، خلال عظته الأسبوعية في ساحة القديس بطرس: ” اني اشعر بالألم لقرار تركيا تحويل متحف آيا صوفيا في إسطنبول إلى مسجد، … فكري مشغول بإسطنبول. أفكر في القديسة صوفيا والألم يعتصرني … البحار تأخذني بأفكاري إلى أماكن بعيدة، أفكر في آيا صوفيا، إني حزين جداً”.
وتعد كاثدرائية “آيا صوفيا” صرحاً فنياً ومعمارياً، في القسطنطينية (اسطنبول حاليا)، واستخدمت لمدة 481 عاماً مسجداً بعد ان احتلت جحافل العثمانيين المدينة، وتم تحويله إلى متحف عام 1934، وهو من أهم المعالم المعمارية في تاريخ الحضارة البيزنطية.
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان كان قال الجمعة 10 يوليو/تموز 2020، إن “آيا صوفيا” سيبقى تراثاً إنسانياً، يفتح أبوابه أمام الجميع من مواطنين وأجانب وغير مسلمين، معتبراً أن هذا الحدث يعتبر بشارة نحو فتح المسجد الأقصى، وذلك في كلمة له عقب إلغاء “المحكمة الإدارية العليا” قرار مجلس الوزراء الصادر عام 1934، والقاضي بتحويل “آيا صوفيا” في مدينة إسطنبول من مسجد إلى متحف.

أردوغان، قال في المناسبة ذاتها إنه “مثل جميع مساجدنا، ستفتح أبواب آيا صوفيا أمام الجميع من مواطنين وأجانب وغير مسلمين”.

سيادة تركيا: أردوغان شدد أيضاً على أن “آيا صوفيا” ستبقى تراثاً مشتركاً للإنسانية، وستواصل احتضان الجميع بشكل أكثر صدقاً وأصالة، داعيا إلى الجميع إلى احترام القرار الذي اتخذته الهيئات القضائية والتنفيذية في تركيا بخصوص “آيا صوفيا”، واصفاً أي موقف يتجاوز التعبير عن الآراء، بأنه “انتهاك للسيادة”.

About أديب الأديب

كاتب سوري ثائر ضد كل القيم والعادات والتقاليد الاجتماعية والاسرية الموروثة بالمجتمعات العربية الشرق اوسطية
This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.