** الانتخابات العراقية … وإعادة تدوير النفايات الايرانية **

** الانتخابات العراقية … وإعادة تدوير النفايات الايرانية **

المقدّمة *
ساذج أو مغفل من يعتقد بحدوث تغير في العراق بَعْد هذه الانتخابات ، فنتائجها معلومة ومحسومة ، فهى على مبدأ{تريد بطة أخذ بطة ، تريد قطة أخذ بطة} واللبيب يفهم القصد ؟

المَدْخَل *
يقول الكاتب والصحفي البريطاني “إيرك أرثر” ؟
{الشعب الذي ينتخب القتلة والفاسدين والانتهازيين ليس ضحية بل شريكاً معهم في الجريمة} ؟

ويَقُول أفلاطون
{الثمن الذي يدفعه الطيبون لقاء عدم مبالاتهم بشؤون الاخرين هو أن يحكمهم ألاشرار} ؟

المَوضُوع *
عجبي من شعب يلدغ من جحره مرات عديدة لا يستفيق ولا يتعض رغم المقولة {العاقل لا يلدغ من جحر مرتين} ؟

والمؤسف أكثر ما نراه من دعوة الكثيرين للمُشاركة فيها بقوة ومنهم تشرينيون ، متناسين عن جهل أو عمد فساد وإجرام الحكومات المتعاقبة والمليشيات المنفلتة ؟

ومن يعتقد بحدوث تغير واهم لابل ومغفل ، فبالمنطق والعقل كيف يكون هنالك تغير وقرار العراق بيد المرجعيات ومصيره ومصير إقتصاده بيد الميليشيات ؟

وواهم أكثر لابل وغبي جداً من يعتقد بأن دعوة السستاني للمشاركة بقوة فيها هى حباً بالعراق والعراقيين وحرصاً عليهم ، بل هى طوَّق نجاة له وللميليشات المتسلطة على رقاب العراقيين بعد أن عرفو والعالم حقيقة دينهم وديدنهم ؟

وخاصة بعد دعوة قوى المعارضة العراقية وثوار تشرين المخلصين لدماء الشهداء والعراقيين الشرفاء بمقاطعتها ، لمنع تدوير هذه النفايات حصولها على شرعية حكم العراق من جديد ؟

ومعهم قطيع الانتهازيين والمنتفعين والمطبلين الذين لم يعرفوا يوماً رباً أو ديناً غير دنانيرهم ؟

وكأن حكم النفايات طيلة 18 عاماً ليست بكافية للإتعاض منهم ونبذهم ؟

واخيراً …؟ *
١: يقول أبو مُحَمَّد الموحّد التٌستٓري
لا خَيْر فِي قَوْم يُذِل كِرامُهم … وٓيُعٓظمُ فِيهم نَذْلُهُم وٓيَسود.

٢: ويقول مثل فرنسي
مَن إرتٓضَىٰ لِنفـسُه أنْ يَكُون شاةً أكٓلٓتهُ أَلذِئَابْ .

سرسبيندار السندي
Oct / 7 / 2021

About سرسبيندار السندي

مواطن يعيش على رحيق الحقيقة والحرية ؟
This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.