الأول من تموز هو عيد زواج الآلهة لدى الشعب الأكادي البابلي الآشوري

عيد زواج الآلهة : غداً الخميس الأول من تموز هو عيد زواج الآلهة، وفق المعتقد القديم لدى الشعب (الأكادي البابلي الآشوري) سكان بلاد ما بين النهرين الأوائل..
تتحدث الأساطير (الأكادية البابلية الآشورية) القديمة ، ملحمة (عشتار ) و ( اينوما ايليش) ، عن أن(الاله تموز- دموزي) هبط في الأول من تموز من العالم العلوي الى العالم السفلي وتزوج من (الالهة عشتار) . بهذا الزواج المقدس ، دشن عهد جديد في العلاقة بين الآلهة ، حيث طويت صفحة ( الصراع الأزلي) بين آلهة العالم العلوي وآلهة العالم السفلي ، واحتفل بالانتصار على (آلهة الشر) التي كانت تدير هذا الصراع .. كسر (أواني زجاجية) فجر الأول من تموز أمام المنزل ، وفق المعتقد (البابلي الآشوري) القديم، هو (كسر للشر

والانتصار عليه وإبعاده عن أهل الدار )… هذه العادة مازالت تمارس من قبل الشعب الآشوري (سرياني كلداني ) في سوريا وعموم بلاد الآشوريين ، خاصة في مدينتي ( القامشلي والحسكة) في الجزيرة السورية . ومن الآشوريين انتقلت طقوس هذا العيد الى الأخوة الأرمن.. طبعاً ، كما كل الأعياد والتقاليد الشعبية والدينية القديمة ، تراجعت وانحسرت عادة كسر الأواني الزجاجية بهذا العيد ( عيد زواج الآلهة) .. كل عام وأنتم بألف خير..
سليمان يوسف

About سليمان يوسف يوسف

•باحث سوري مهتم بقضايا الأقليات مواليد عام 1957آشوري سوري حاصل على ليسانس في العلوم الاجتماعية والفلسفية من جامعة دمشق - سوريا أكتب في الدوريات العربية والآشورية والعديد من الجرائد الإلكترونية عبر الأنترنيت أكتب في مجال واقع الأقليات في دول المنطقة والأضهاد الممارس بحقها ,لي العديد من الدراسات والبحوث في هذا المجال وخاصة عن الآشوريين
This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.