الأمم المستعربة أخطر على أفريقيا من العرب انفسهم

الناشط الامازيغي أحمد عصيد
قال الناشط المغربي احمد عصيد ان مدعي العروبة في أفريقيا هم سبب الازمات لها، وقال عصيد ان عقدة نقصان الذات لدى المستعربين تجعلهم يحسون بنوع من التفوق الوهمي لديهم على أقرانهم مثل التفوق اللوني او التفوق العرقي مثل ادعاء انتمائهم إلى آل بيت النبي (ص) مره والانتماء إلى الجزيرة العربية مره آخرى.
واكمل ان على الأمم المستعربة في أفريقيا مصالحة الذات والتأكد بانهم ليسو عرب ولا ينتمون إلى الجزيرة العربية ولا اليمن اصلا بل هم خليط من عدة امم وشعوب .
وأكد ان العنف الذي شهدته أفريقيا من المستعربين ضد الشعوب الأصيلة هو نتاج لحالة التوهان التي يعشونها وقال إن شمال أفريقيا وليبيا ومصر والسودان وتشاد والنيجر ومالي ليسو عرب من ناحية العرق بل مدعين للعروبة فقط ولا يجمعهم بأهل اليمن الا الدين واللغة ليس إلا.
وأكد ان محاولة الانتماء إلى العرق العربي هو اساس المشاكل التي حلت بالمغرب والجزائر وليبيا والسودان، وتسأل عصيد لماذا تحارب الأمم المستعربة بدل العرب أنفسهم في اليمن (قاصدا مشاركة السودان والمغرب في التحالف العربي هناك)
واردف قائلا هل شاهدتم يمني او سعودي او امارتي او كويتي أتى لنجدة هؤلاء المستعربين او حارب في الصراعات التي حصلت في السودان او تشاد او المغرب أو الجزائر بل ان الكثير من اهل الجزيرة العربية لا يعترفون بعروبه هؤلاء المستعربين.
وطالب عصيد الدول الأفريقية المشاركة في الجامعة العربية بالانسحاب منها لان الجامعة في نظره اكبر مفتت لوحدة الشعوب الأفريقية تحت مسمى العرق العربي.


وقال إن اكبر اكذوبة انطلت على المستعربين هي أنه لتكون مسلم يجب أن تكون عربي وان تترك لغتك الخاصة بك وتلتحق بالعرب وهو قول باطل لان أقوى الدول الإسلامية هي ليست عربية مثل تركيا وإيران وإندونيسيا بل ان أقوى الممالك الإسلامية لم يحكمها العرب بل الفرس والأتراك.
وأختتم احمد عصيد ان العرب موجودين في الجزيرة العربية واليمن ولهم كل الاحترام هناك وأما المستعربين فإما ان يكونو افارقة ويشاركوا اخوتهم من الشعوب الأصلية في الوطن وأما انهم سيظلون في حاله التوهان إلى فتره قادمة.

This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.