اقلام والوان

ألألوان بمختلف أشكالها شيء جميل تبعث على ألسرور وتبهج ألناظر وتشرح ألصدر وتبعث ألأمال في ألنفوس لكل من ينظر إليها كقوس قزح ، وفي فصل ألريع في بلادنا تكتسي ألسهول والمروج والوهاد بشتى أنواع ألوروود والزهور وتبرعم ألأشجار وتزهر، ناهيك عن الحدائق ألمنزليه والعامه ألتي يؤمها ألمتنزهون للتمتع بجمالها ورونقها ولكن ، لكل فصل من فصول ألسنة له وروده وأزهاره ألتي تميزه وتعيش فيه وتموت في ألفصل ألأخر ، وهناك بعضاً من ألأزهار تعمر أكثر من غيرها وتدوم عدة فصول مقاومة للعديد من عوامل ذبولها ثم موتها واندثارها . هذه ألدوره ألطبيعيه فيها كثير من ألشبه لحكوماتنا ألعربيه ، ففيها حكومات تزهر وتثمر وتعمر فصولاً عدة ، وسر بقاءها في من ينظرون إلى ما جادت به أزهارها من ثمار أنتجتها بالعمل ألجاد والمخلص في بناء ألمزيد من ألحدائق ألمثمره خدمة للوطن والمواطن ، والبعض ألأخر من ألحكومات ، يعيش كل فصل بفصله وخريف أيامها سريعاً يأتي دون تمار ، لا بل دمار وخراب ، فلا أزهار تنبت وأوراق خريفها تتساقط مع ألرياح ألعاصفه في تيارات ألخلافات على ألمراكز ، وجذور وأغصان أشجارها تيبس وتصبح وقوداً للنيران .ألأقلام ألملونه تكون في معظم ألأحيان عاملاً مهماً ومساعداً في بقاء او حرق ألحكومات ، فهناك ألكتاب أصحاب ألأقلام ألملونه ألموزعين حسب ألأهواء وأميزهم أدناه …، وحسب نتائج ما يحدث في عالمنا ألعربي هذه الايام : ..
1 .. صاحب قلم أللون ألأحمر ، ألمتخذ من ألوقوف مع أي نظام أو حكومه خطاً لا يحيد عنه لمآرب شخصيه ، ويعادي أية جهه تغاير موقفه ، ما بقي ألوضع ألذي يدافع عنه باقي ، وعند أول بوادر أفول نجم ألنظام أو ألحكومه ، ينقلب 360 درجه في مهاجمة ذلك ألنظام ويبدء في تمجيد من هو آتٍ . وهم كثر في بلادي ولهم عدة وجوه …!!! .
2 .. صاحب أللون ألبرتقالي ، متحين ألفرص ويمسك ألعصا من نصفها ، ويميل في ألأتجاه ألذي فيه منفعه على حساب ألأتجاه ألخاسر ويتذبذبوا 180 درجه حسب ألأهواء ، ويتخفون وراء أقنعه متعدده … !!!! .
3 .. صاحب أللون ألأزرق ، قلم سلس ، يكتب في مواضيع لا تنفع ولا تضر ولا يستطيع أن يهاجم أو يمدح ينتقد أو يثني ، ومعظم كتاباته في ألأمور ألأجتماعيه ألبعيده كل ألبعد عن ألخوض في مصير ألأنظمه والحكومات ، ولكن لكي يحسب بين أسماء من يكتبون ، ويمشي في ظل ألحائط ويطلب من ألله الستيره … !!! .


4 .. صاحب أللون ألأسود ألمتشائم ولا يعجبه ألعجب ولا ألصيام برجب ، وينظر لكافة الأمور بعينٍ سوداويه ، وكل ما يقدمه من أراء لا تغدوا أكثر من مواضيع تزيد الهموم وتبعث على ألحزن والتشائم من كل ما يحيط بنا ، دون ألنظر لإيجابيات ألحياه ، منتقدا حتى نفسه كونه حاقد ولم يستطع ألوصول لما كان يريد ، وهؤلاء ألأغلبيه بين من يكتبون هذه ألأيام ..!!! .
5 .. صاحب ألقلم ألأخضر ، وهو ألأهم وصاحب ألرؤيا ألواقعيه غير ألمحابي السائر في خط مستقيم ألذي لا تغريه جميع ألعروض ، ألناقد الجاد من اجل البناء وليس للتدمير والتجريح ، الواضع ألنقاط فوق ألحروف لإظهار ألحقائق دون ألخوف من لومة لائم ، فكلما برزت عوامل ألخراب والفساد وقف لها بالمرصاد بالدليل ألقاطع ، وكلما ظهرت على خطه ألأخضر المستقيم خطوط معوجه تصدى لها بالحجه والبرهان لإستقامتها ثانية . هؤلاء هم من لا ينثنوا قيد أنمله عن خط سيرهم مهما كانت ألمغريات أمامهم ..، ولن يثنيهم عن هذه ألمواقف سوى عقيدتهم الراسخه بحب أوطانهم والتفاني في خدمتها . وهم ألقله ألمناضله معدنها ماس نادر مصقول ، ومداد أقلامها ماء الذهب ومعرفة ونور .

ميخائيل حداد

About ميخائيل حداد

1 ...: من اصول اردنية اعيش في استراليا من 33 عاماً . 2 ...: انهيت دراستي الثانوية في الكلية البطركية ب عمان . 3 ....: حصلت على بعثتين دراسيتين من الحكومة الاردنية ، ا... دراسة ادارة الفنادق في بيروت / لبنان ل 3 سنوات . ب...دراسة ادارة المستشفيات في الجامعة الامريكية بيروت / لبنان لمدة عام . 45 عاماً عمل في ادارة الفنادق والقطاع السياحي في الاردن والخارج مع مؤسسات عالمية . الاشراف على مشاريع الخدمات في المستشفيات الجامعية في القطاع العام والخاص في الاردن والخارج . ===================== ناشط سياسي للدفاع عن حقوق الانسان محب للسلام رافضاً للعنف والارهاب بشتى اشكاله ، كاتب مقالات سياسية واجتماعية مختلفة في عدة صحف استرالية منذ قدومي الى استراليا ، صحيفة النهار ، التلغراف ، المستقبل ، والهيلارد سابقاً ، مداخلات واحاديث على الاذاعات العربة 2 M E و صوت الغد ، نشاطات اجتماعية مختلفة ، عضو الاسرة الاسترالية الاردنية .
This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.