اصبحنا غنما ترعانا الأمم

شيخ الازهر احمد الطيب

قال شيخ الأزهر احمد الطيب في تعليق له : كنا رعاة اغنام ،، جاء الإسلام فأصبحنا رعاة أمم …. تركنا الإسلام… فاصبحنا غنما ترعانا الأمم .
كلام من اعلى مرجع اسلامي ، فيه اعتراف صريح ان المسلمين اصلهم رعاة اغنام وليسوا هم اصحاب حضارة يتشدقون بها ويدعون انها حضارة اسلامية . ولا يقولون كان عندنا حضارة عربية كما هي الحضارة المصرية الفرعونية والحضارة البابلية والاشورية والفارسية واليونانية . كل الأمم تتباهي بحضارة بلدانها وانتسابهم لتلك البلدان، ألا العرب فهم يتباهون بما قدمه الفرس و الأوزبك المسلمون وغيرهم من علوم وحضارات وطب و لايوجد فيهم علماء عرب الا القليل، فيقولون كان لدينا حضارة اسلامية. لأن العرب البدو رعاة الأغنام لا يملكون حضارة خاصة بهم، فيتغننون بحضارة المسلمين الغيرعرب . كما تتباهي القرعة بشعر اختها الطويل.
يقول احمد الطيب لما جاء الإسلام اصبحنا رعاة امم .


هل نقل المسلمون حضارة صحراء مكة والمدينة الى دمشق والقاهرة وبلاد المغرب ونقلوا فن وهندسة البناء والعمارة وفن الزخرفة التي تعلموها في مكة والمدينة ليعمروا بفنها الأندلس ويبنوا بعلومهم وهندستهم قصر غرناطة من علوم البدو رعاة الغنم ؟ كيف اصبحتم رعاة الأمم يا احمد الطيب بالعلوم والفيزياء والكيمياء والطب والهندسة ام بالسيف وقطع الرقاب وسلب اموال الشعوب ونقل الغنائم وتحميل الاف الجمال ما سرقه اجدادك العرب من سوريا ومصر والعراق وشمال افريقيا. واستولوا على ما ملكه الأقباط والأمازيغ من ثروات الى بيت مال المسلمين في مكة والمدينة ليكتنزوا الأموال ويجمعوا عشرات النساء السبايا والفتيات الجميلات من الأندلس الى خلفاء وامراء المسلمين في مكة والمدينة ثم في الدولة الأموية في الشام والعباسية في بغداد لممارسة الزنى والفاحشة معهن قسرا وهم يدعون انهم امراء وخلفاء المسلمين ؟
من قال كلمته الشهيرة :”اغزوا تبوك لتغنموا بنات الأصفر” ؟ اليس قائلها نبي الإسلام ومن قال حبب لي من دنياي النساء والطيب ؟ الذي كان يحلم ببنات الأصفر الشقراوات الأوربيات ويغري اتباعه بإحتلال دولهم ليستمتعوا بغنائم النساء والأموال ؟ اليس هو قدوتكم ؟
لكن بعد ان دار الزمان، واصبح المسلمون في مؤخرة قافلة الحضارة العالمية، وضعفت شوكتهم وكسرت سيوفهم بزيادة قوة الغرب العسكرية وتقدم علومهم وصناعاتهم وقوة سلاحهم، اصبح المسلمون اغناما ترعاهم دول الغرب . هذا ما اعترف به شيخ الأزهر بلسانه . فقد غزا الروس ثم الأمريكان افغانستان وحكموا المسلمين هناك سنوات طويلة . ثم غزوا الصومال وكسروا شوكة الأرهابيين المسلمين هناك . وقواتهم الجوية الصاعقة دمرت دولة الخلافة الداعشية وسحقتها تماما في سوريا والعراق بعد ان كانوا يتبجحون ان دولة الخلافة باقية . لقد صدقت يا شيخ الأزهر بقولك اصبحنا غنما ترعانا الأمم، والسبب تعرفه انت قبل غيرك .
صباح ابراهيم

About صباح ابراهيم

صباح ابراهيم كاتب متمرس في مقارنة الاديان ومواضيع متنوعة اخرى ، يكتب في مفكر حر والحوار المتمدن و مواقع اخرى .
This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

2 Responses to اصبحنا غنما ترعانا الأمم

  1. شالوم مامي says:

    الاسلام يقتل المحاكمه العقليه الطبيعيه، يجمد بغباء كامل الحقيقه والشعور الانساني والعدل ، يملىء المسلم بخرافه التفوق والنظافه!!!!!! -وهم والنظافه ضدان ابد الدهر-.يدعي العلم والمعرفه والحقيقه انه يجعل المؤمن خروفا مريضا جسميا وعقليا وونفسيا وروحيا ، انه مريض الجسم والعقل واماله خرافات وحقيقته انع عاله على الانسانيه . منذ مولده حتى فنائه.

  2. صباح ابراهيم says:

    الاخ شالوم مامي
    شكرا لتعليقك على المقال بالمختصر المفيد والمفهوم . نأمل ان يفهم اصحاب العقول المغلقة اسباب تأخرهم حضاريا عن العالم المتقدم لعلهم يلحقون بركب الحضارة . وهذا ما نسعى له .

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.