استاذة جامعية اميركية مسلمة تفرح بموت باربرا بوش وتصفها بالعنصرية المدهشة

أعدته لموقع مقكر حر أمل عرافة عن الأصل في فوكس نيوز

في أعقاب وفاة السيدة الأولى السابقة باربرا بوش يوم الثلاثاء, بادرت الأستاذة الجامعية الراديكالية القاسية وبلا قلب, مباشرة, بإلقاء الخطب الخسيسة المفعمة بالكراهية ، والتي تحتفي في الحقيقة بموت السيدة بوش من وراء حساباتها في وسائل التواصل الاجتماعية التي هي في منأى عن المحاسبة.
رندة جرار, الأميركية المسلمة التي ولدت لأم مصرية وأب فلسطيني, هي أستاذة اللغة الإنجليزية في جامعة ولاية كاليفورنيا في فريسنو، قد أطلقت تغريدة على تويتر مليئة بالفحش, حيث بدأت بالقول: “باربرا بوش كانت عنصرية كريمة وذكية ومدهشًة ربت مع زوجها مجرم الحرب…( المن..يك … طبعا تقصد ابنها الرئيس الأميركي الأسبق جورج دبليو بوش) “.
هنا أكثر من إثارة لجرار الباعثة على الهتافات والخطب الشريرة التي تنشرها عبر تويتر, وهي كشاحنة لجمع القمامة التي تنثر زبالتها,  حيث قالت: ” إما أن تكون ضد هذه القطع من الصورة — وطرق الإبادة الجماعية, أو ستكون جزءًا من هذه المشكلة في الواقع ، هذا هو مدى بساطة الأمر ، أنا سعيدة لأن المشعوذة ماتت. ونحن نتلهف لكي تموت بقية أفراد عائلتها  مثلما مات  1.5 مليون عراقي. الودااااع”.

نحن نتسآل: هل أستاذة اللغة الإنجليزية هذه  تطلب من طلابها كتابة مواضيع بمثل هذه القذارة؟ وتمنحهم درجات اعلى مكافأة لهم؟ كيف يمكن على الأرض أن تصبح مثلها أستاذاً للغة الإنجليزية ، على أي حال؟ وأي نوع من المرضى النفسيين الذي يحتفل بفرح بوفاة إنسان؟ ما لم يكن الموت الذي تحتفل به هو لشخص مثل أدولف هتلر أو أسامة بن لادن.
واصلت جرار عاصفة تغريداتها ، معربة عن فرحتها بأن الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش ربما كان حزينًا للغاية ، حيث ماتت أمه. ثم أصبحت بمنتهى الوقاحة في تغريداتها ، حيث تباهت بمنصبها وراتبها، وقالت إنه لا يمكن إطلاقاً طردها من منصبها لأنه لديها فترة خدمة طويلة. حتى أنها شاركت رئيس الجامعة بتغريداتها ، وتحدته لفعل الشيء نفسه إذا لم يحبوا ما كانت تقوله.
وذكرت صحيفة “فريسنو بي”: “لقد كانت ردود الأفعال على تويتر هائلة يوم الثلاثاء ، مع تدفق آلاف التعليقات لإدانة جرار على ما قالته. في نهاية المطاف ، جعلت جرار حساباتها على الشبكات الاجتماعية خاصة, اي مرئية فقط من قبل حلقتها الضيقة “.
أصدر رئيس الدولة فريسنو جوزيف كاسترو بيانا يوم الثلاثاء قال فيه أنه في حين أن الجامعة لن تتغاضى عن تعليقاتها ، فإن وجهات نظرها لا تمثل الجامعة ، لأنه يعتبر رأي شخصي خاص بها.

About أمل عرافة

أمل عرافة خبيرة فلكية مجازة من معاهد لاس فيغاس ولندن, نيودلهي, بكين وطوكيو وجنوب افريقيا, دراسات معمقة في علم التنجيم , اهم ما تنبأت به هو كارثة تسونامي, وصول اوباما الى رئاسة اميركا, وحادثة الطائرة الماليزية, كاتبة مغربية بشؤون المرأة العربية والفن
This entry was posted in الأدب والفن. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

* Copy This Password *

* Type Or Paste Password Here *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.