اربعة جناة من سكان المقابر في #مصر يستدرجون زوج ويعتدون على شرف زوجته امام عينه بعد ان قيدوه الى شجرة

قالت وسائل اعلامية مصرية اليوم ان التحريات والتحقيقات التى جرت مع 4 متهمين بانتهاك شرف سيدة أمام زوجها في المقابر بالإسماعيلية في مصر، أنهم قاموا بتقييد زوجها الى شجرة, وقام المتهمون بهديد زوج المجني عليها بـ”سنجة” وهي من أنواع الأسلحة البيضاء كانت مع أحدهم، بينما قام أحد المتهمين بانتهاك عرضها أمام زوجها.

وأكدت التحقيقات أن المتهمين يسكنون في المقابر، كمأوى لهم هربا من الرصد الأمني، ولجمع متحصلات جرائمهم فيها بعيدا عن أعين المواطنين، وهم من “المسجلين خطر سرقات”

وقال أحد المتهمين في اعترافاته إنه لم يكن في وعيه بسبب تعاطيه المخدرات، وأنهم يقضون معظم أوقاتهم في المقابر، ويتعاطون المخدرات، ويحتفظون بسرقاتهم فيها.

وأوضح المتهم أنه تمكن مع عصابته من سرقة تروسيكل، ثم اتصلوا بصاحبه لإعادته مقابل مبلغ 2000 جنيه، وعندما توجه لهم صاحب التروسيكل وزوجته، وأثناء التفاوض، لاحظ خوف المجني عليه منهم، كما بهره جمال زوجته، فخيره بين معاشرة زوجته وإرجاع التروسيكل، لكنه رفض.

وأضاف المتهم في اعترافاته، أنه تعاطى عدة أقراص من مخدر الترامادول، وألحت عليه الرغبة، فقرر اغتصاب زوجة المجنى عليه، بعد أن أشار لمعاونيه بتقييد الزوج، ثم وضع أحدهم “سنجة “على رقبته، بينما اغتصب هو الزوجة أمام المجنى عليه فى حوش مقبرة.

وتبين أن المجني عليها، 25 سنة، وزوجها 28 سنة، دخلا مقابر الإسماعيلية بدائرة قسم ثان، لمحاولة البحث عن دراجة نارية “تروسيكل” ملك الزوج، يعمل في تجميع الكرتون والمخلفات، وأثناء محاولتهما البحث عن الدراجة النارية، خرج عليهم المتهمون الـ4، وأشهروا الأسلحة البيضاء لإرهابهم.

وقام 3 متهمين بشل حركة الزوج المجني عليه، بينما قام المتهم الرئيسي والمسجل خطر بـ37 قضية متنوعة، وتحت تهديد السلاح الأبيض، بإدخال الزوجة المجنى عليها إلى مقبرة واغتصابها أمام زوجها، وبتقنين الإجراءات، تمكن فريق البحث من ضبط المتهمين.

This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.