ادارة جناح الحريم في القصر الاشوري في العراق القديم


الدكتورة هبة حازم النعيمي
كلية الاثار – جامعة الموصل

كان يدير جناح الحريم عدد من الموظفات المسؤولات عن الحريم، تقف على رأسهن “شكنتُ”
šakintu()
اي الحاكمة، وهي أهم موظفة في جناح الحريم، وتعد مشرفة أو مديرة الجناح والمسؤولة عن حركة ووجود الخدم وتأديتهم لعملهم بالشكل الصحيح، وإلى جانبها كانت هناك موظفة ثانية تساعدها في الاشراف والادرة()، تسمى
(شنيتُ šānatu)()
أي الثانية.
ومما يجدر ذكره ان هناك عدة نساء كن يعملن في هذا الجناح يحملن لقب
(شَكِنتُ šakintu)،
وعدة نساء أخريات يحملن لقب
(شنِتُ šānitu)،
وربما يرجع سبب ذلك إلى وجود عدة سيدات مهمات في الجناح، يمكن ان يتخذن لهن موظفات خاصات لهن، فهناك شكِنتُ الملكة الأم، وأخرى خاصة بالملكة الزوجة، وشكِنتُ لابنة الملك وغيرهن، وبالطبع كانت لكل شَكِنتُ
(شَنيتُ šanitu).
وقد تم العثور على عدد من رقم الطين، تسجل لنا نشاطات حاكمة الجناح أو مديرته
(شَكِنتُ šakintu)
ومعاملاتها الاقتصادية في جناح الحريم في كلخُ (نمرود) حيث كان لها كما يبدو نشاطات اقتصادية على نطاق واسع().
فهناك عقد رهن لممتلكات واشخاص مقابل فضة من العصر الآشوري الحديث، وينص العقد على مايأتي:

الترجمة:
17 مناً بمنَّن التاجر.
تعود إلى السيدة أنديي.
تحت تصرف اربايّ.
سيدفع الفضة بكميتها الأصلية في تشرين().
إذا لم يدفع.
(ستزداد) شيقلين لكل مَن في كل شهر.
كرهينة بستان كروم.
في قرية بيل-أخي مجاور بستان كروم.
حَبَس ومجاور سبَرك.

مجاور بستان كروم كبير الكتبة.
(و) دّر بيل زوجته وثلاثة أبناء.
وبنتين، مع ممتلكاته.
وخُلي ابنته.
إذا ماتوا أو هربوا.
تقع المسؤولية على صابحهم. في اليوم الذي يدفع الفضة.
مع فائدتها، يفك.
البستان والأشخاص، شهر آب اليوم التاسع.
حولية إدن-اخي
امام ست شهود
(أسماء ستة شهود) ()

ولم يكن نشاط الحاكمة “شَكِنتُ” الاقتصادي مقتصراً على شخص الحاكمة، بل ان اخت الحاكمة أيضاً تظهر أحياناً وهي تمارس التجارة، إذ يشير أحد العقود إلى أن أخت الحاكمة اشترت ثلاثة عبيد.وفيم يأتي نص ترجمة العقد:
()

الترجمة:
ختم مِنَخِم.
مالك النساء اللاتي سيتم بيعهن.
طبعة ختم
ياقار-اخي ابتهما.
وأبي-يانيّ.
مجموع ثلاثة اشخاص.
العائدين لِمنّاخِم.
عمل ابي-زا-خي.
أخت الحاكمة (شكنتُ) تعاقدت وأخذت.
بمنين من الفضة.
بمن كركميش.
دفع المبلغ كاملاً.
تم الحصول على الأشخاص واخذوا.
أي إلغاء أو دعوى باطلة.

ويبدو أن حالة المرأة في بلاد آشور بشكل عام كانت مختلفة عما كانت عليه المرأة في العصور الأخرى، ففي العصر الآشوري الوسيط والحديث يبدو أن المرأة الآشورية كانت تتمتع بحرية القيام بالأعمال التجارية كافة(). ووصل بها المطاف إلى أن تشتري مقاطعة بكاملها كما جاء في النص الآتي:

الترجمة:
حقل مساحته × من الارض…..
…..مجاور الطريق المؤدي إلى مدية بانا…..
والطريق المؤدي إلى داخل مدينة إلكني.
…..مجاور قرية خُني.
مجاور مكان ادد-ناصر.
وعقار يركال-أخو-أصُر وسين-إرِش.
…..مجاور…..
…..لِـ أخي-لامشي…..
…..ملم……
……موضع دق الحنطة0 عقار 3 بان……
…..مجاور الطريق الملكي ومجاور الطريق……
المجموع 80 حقلاً من الرض، 3 بيوت، 3 مواضع لدق الحنطة، حديقة، سياج وارض للمرعى.
العائد لـِ هؤلاء الرجال.
حكام مركز المدينة (الحريم).
العائد لنينوى.
تعاقدوا واشتروا (بوثيقة) مقابل 6 مَن من الفضة لحياة الملك.
المبلغ دفع كاملاً، هذه الأرض والبيوت، مواضع دق الحنطة.
الحديقة، السياج، والمرعى اشترى.
أي نقض للقانون، العقد قانونياً يكون باطلاً.
في المستقبل، في أي وقت، هؤلاء الرجال.
أو أولادهم أو أحفادهم رفعوا دعوى.
ضد الحاكمة.
يعيدون الفضة عشرة أمثالها إلى صاحبها.

مما تقدم بات متضحاً ان جناح الحريم كانت تديره مجموعة من الموظفات المسؤولات عن الحريم، تقف على رأسهن الحاكمة، وهي أهم موظفة في جناح الحريم تشرف على جميع الامور المتعلقة بالجناح. الخاص بالنساء.
…..
()1 كلمة مشتقة من الفعل
kānu،
استخدم الاسم للدلالة على موظفة، ويكتب الاسم بالسومرية،
(انظر: CDA, P. 349/a).
()2 اسماعيل، شعلان كامل، المصدر السابق، ص 55.
()3 كلمة مستقة من شنو šanú بمعنى ان يعمل الشيء ثانية، ويقابلها في العربية (ثانية). (انظر: CDA, P. 355: B).
()4 اسماعيل، شعلان كامل، المصدر السابق، ص 55.
()5 تشرين وهو الشهر السابع من الاشهر الآشورية.
()6 SAB VI. Pp. 84-85.
()7 SAS. VI. P. 199-200. No. 245.() عقراوي، المصدر السابق، ص 79.

This entry was posted in دراسات علمية, فلسفية, تاريخية. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.