إننا نعيش فى وحل إسمه التدين و الهوس المخزى بالغيبيات

( بوست منقول )
المدهش ان فريق تونس مش منتخب الساجدين وجاي من بلد بتساوي بين الرجل والمرأة في المواريث ،والمسلمة فيه ممكن تتجوز مسيحي وبتمنع تعدد الزوجات وفيها وزير يهودي وفيها واحد مثلي الجنس مرشح نفسه للانتخابات عادي ومافيش مشكلة ..وبالرغم من ده كله ربنا وقف معاهم ووصلوا لدور ال 4 من غير مايكسبوا ولاماتش ، بتعادلات وبس فقط الماتش الأخير كسبوا 3 – صفر
ملاحظة : لان المتأسلمين الاخوان والسلفيين لايفهمون روح الكوميديا وعايزين كتالوج تفسيري ، ولان الاخوان على امتداد الوطن العربي يشتركون في صفة الغباء والحماقة البوست ده تحية للمنتخب التونسي وللشعب التونسي الذي انتصرت عنده العلمانية والحداثة وتمثيل كل الاطياف وهو سخرية من الشكليات الطقوسية التي يمارسها البعض عندما في مصر ويتصورون أنها البديل عن بذل الجهد والعرق …يارب المدروشين و المهوسين بالدين في مصر يفهموا


لا الصلاة و لا السجود و لا قراءه القرآن لها علاقه بالمكسب و الخسارة فى الرياضه فقط إجتهادك فى التدريبات و التركيز فى اللعب و الإخلاص لمنتخب بلدك و الإنتماء الحقيقى لها .
مبرررررررررررررررررررررررروك تونس العلمانية الحداثية التقدمية على تفوقك فقط أثبتى إننا نعيش فى وحل إسمه التدين و الهوس المخزى بالغيبيات .

About رشا ممتاز

كاتبة مصرية ليبرالية وناشطة في مجال حقوق الانسان
This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.