إعدام امرأة في سجن سبيدار بالأهواز – إعدام المرأة الـ 110 في عهد روحاني

إعدام امرأة كادحة في سجن سبيدار بمدينة الأهواز مركز محافظة خوزستان جنوب غرب ايران. هذه هي المرأة الـ 110 التي تم إعدامها في عهد رئاسة روحاني

أفاد تقرير من داخل سجن سبيدار أن إحدى السجينات في هذا السجن تم إعدامها في وقت مبكر من هذا الأسبوع شنقًا. لم يتم تحديد اسم المرأة.

ويشير التقرير إلى أن المرأة التي تم إعدامها كانت تعمل في رعاية المرضى. ماتت مريضتها لسبب غير معروف، واتهمت بالقتل وحكم عليها بالإعدام. وتم تنفيذ حكم الإعدام الصادر ضدها قبل عدة أيام في سجن سبيدار بالأهواز.

هذه هي المرأة الـ 110 التي تم إعدامها خلال فترة رئاسة حسن روحاني.

نظام الملالي يسجل أعلى معدل لإعدام المرأة على مستوى العالم

خلال سنوات حكم روحاني السبع، أُعدم أكثر من 4300 شخص في إيران. ومن بين هؤلاء، كانت 110 نساء.

العدد الفعلي لعمليات الإعدام وخاصة إعدام النساء أكثرمن ذلك بكثير. يقوم نظام الملالي بتنفيذ معظم عمليات الإعدام سراً وبعيداً عن الأنظار. لم يكن هناك شهود وقت التنفيذ إلا من قاموا بتنفيذها.

وتجدر الإشارة إلى أن إيران تسجل أكبر الرقم القياسي بالإعدامات في العالم بالمقارنة بعدد سكانها كما إيران تحطم الرقم القياسي لإعدام النساء في العالم. هذه الإعدامات غير عادلة.

أعلنت لجنة المرأة التابعة للمجلس الوطني للمقاومة الإيرانية سابقًا أن العديد من النساء المدانات بجرائم قتل في إيران يقعن ضحيات للعنف المنزلي. لقد ارتكبن القتل دفاعاً عن النفس.

نشرت لجنة المرأة بالمجلس الوطني للمقاومة الإيرانية قائمة بالنساء اللواتي تم إعدامهن خلال فترة رئاسة روحاني.

وتستند المعلومات الموثقة إلى الأخبار والمعلومات المنشورة في وسائل الإعلام الحكومية في إيران ومصادر أخرى موثوقة داخل إيران ومرتبطة بالمقاومة الإيرانية.

About حسن محمودي

منظمة مجاهدي خلق الايرانية, ناشط و معارض ايراني
This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.