إسم #سورية وأصل التسمية :

لماذا سورية وليس سوريا ؟

إسم ” سورية “

هناك عدة مصادر تشير إلى أصل التسمية :

1- اسم سورية من الكلمة
Suri
وهي مقاطعة “بابلية-آشورية” كانت تقع في شمال الفرات وشمال غرب الفرات
وصارت أيضاً تطلق على الجزء الشمالي الشرقي من سوريه ومن هنا اطلق على كل البلاد لاحقا اسم سورية.

2- إنها سميت نسبة إلى مدينة “صور” الواقعة على شاطئ البحر الأبيض المتوسط، وقد عرفها الإغريق بهذا الاسم نتيجة العلاقات التجارية المزدهرة بين الطرفين وقد عرف اليونان أهلها لكثرة ترددهم إلى بلادهم للتجارة فسموهم سوريين وبلادهم سورية بإبدال الصاد بالسين لعدم وجود الصاد في لغتهم . وكلمة صُر بالفينيقية معناها الصخر أو السور ويرى هذا الاسم منقوشاً على المسكوكات القديمة التي وجدت في هذه المدينة .

3- و Surya
الشمس بلغة الشعوب الهتدو أوروبية او الآرية ومملكة ميتاني الآرية تواجدت شمال سورية
هيرودوتس يقول مشتقة من كلمة أشور
assyria وصارت Syria .

4- وآخرون من اسم الملك الفارسي قورش
Syrus .

5- والمصريين الفراعنة سموا كل بلاد المتوسط الخاضعة لهم ب: خارو ثم بدلت ب شارو و سارو ثم سورية .

6- أما السريان فقد أخذو الأسم من الأرض ولم يعطوه لها وهذا لأن أرميوا ”الرها” اي السريان سموا حالهم سريان وذلك لأن كلمة
ormoyo
عندهم تعني آرامي أما كلمة
Armoyo
فتعني عندهم وثني وعندما صاروا مسيحيين وحتى لا يقع التباس مع الآراميين ، تركوا كلمة آراميين وسموا أنفسهم سريان نسبة إلى الأرض المتواجدين فيها بعد مجيء المسيحية .
(نسور الروم)
الدكتور جوزيف زيتون

This entry was posted in الأدب والفن, ربيع سوريا. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.