أوربا قادمة، ستظهَر أنيابها لأعداء ديمقراطيتها وثقافتها

Fadel Alkhatib

أوربا قادمة، ستظهَر أنيابها، بل ستُظهر لأعداء ديمقراطيتها وثقافتها تلك الأنياب، أوربا قادمة، وستتعامل معكم وفق ثقافتكم وأخلاقكم، لن يُعيبها ترحيل بعض الهمج، لن تكترث لامتشاق أخوان بن لادن شعارات حقوق الإنسان، لن يفرض أردوغان عثمانية التخلف والهمجية في جوامع أوربا وساحاتها.. أوربا قادمة، وستتعامل معكم بطريقة تليق بكم، ستعلمكم ما لم تتعلموه خلال قرون طويلة، ستتعلمون ما لم تستيطعوا تعلمه خلال قرون طويلة.. أوربا قادمة، ولن تخجل منكم، بل ستعاملكم حسب قانون “العين بالعين والسن بالسن، والثقافة الهمجية بثقافة همجية مخصصة لكم”، نعم ستُظهر لكم أوربا عنصريتكم تجاهها، وعندها ستشعرون بفظاعة عنصريتكم.. أوربا قادمة، وستؤكد لكم ما اخترعتموه حول نظرية المؤامرة، وستتأكدون بأنفسكم فظاعة سذاجتكم، ستقول لكم بصراحة ما كنتم تقولونه لها منذ قرون، وستتعلم منكم بعض “مقدساتكم” كأسلحة لها ضدكم، وستقول لكم “والبادي أظلم”.. أوربا قادمة، ليس فقط في أوربا، بل في شرق أوسطنا، بل أوسطكم، أم شرق أوسطها؟!.. أوربا قادمة، وستخلع الحجاب والنقاب

والجلباب، ستفتح حدودها باتجاه خروجكم، ولن تكترث لصراخ أطفالكم، ستواجهكم بكل العهر الذي تمارسونه فيها، ستواجهكم بتعدد الزوجات بأسماء “صديقات”، ستواجهكم بسحب المساعدات، ستلغي ثقافة “شعرة من طرف الخنزير حسنة”، ستعودون تعوون وبحرفية الكلمة، تستنجدون التاريخ، وستكتشفون بعد فوات الأوان حقيقتكم، وسيكتشف غالبية مثقفيكم حجم قاماتهم ومحفوظاتهم وشجاعاتهم ودرجات أخلاقهم.. أوربا قادمة، وستفهمون معنى “يوم تبيض وجوه وتسود وجوه”، ستعودون إلى حجمكم بعد أن يحاول البعض بينكم تفريغ آخر سهامه وأحزمته الناسفة، ستعيدكم صرخات التكبير إلى العالم عراة، ستكونون أنتم الرواد في دفن تلك الثقافة العدوانية العنصرية التكفيرية، وستضعون البيتون على قبور شيوخكم، وستقفلون ذلك التاريخ في المتاحف، لأنكم ستعترفون بكل خفاياها/بوست قديم، لكنه حديث…

This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.