أنا زينب… قتلني أقرب الناس إلي كنت قله حبيبي ويقول لي حبيبتي…

A Syrian woman was killed by her husband in a German city!!!

Farha Khalil
أنا زينب…
كنت لسى بدي عيش…
انا تركت بلدي وهربت مع عائلتي الصغيرة من الحرب…
افتكرت حالي بدي عيش في دولة آمنة مع أولادي بسلام…
كان عندي طموح كبير اني ربي اطفالي وعلمهم كيف يحبو وينحبو…
كان عندي طموح اتعلم وطور نفسي بعيداً عن ضغوطات الحياة والحرب يلي حرقت الاخضر واليابس في بلدي…
كان عندي طموح أقول انا كوردية وببلدنا يحترموا النساء متل غيرهم من البشر…
بس القدر خانني وما تفاهمت مع شريك حياتي، حبيت كمل حياتي بدونه مثل ما يعملوا كل الأزواج يلي مايتفاهموا بهالبلد…
بس يبدو اني نسيت شي مهم كتير…
الدودد يلي نخر عقول رجالنا وزوجي السابق من بينهم انتقل معه الى البلد الجديد…
الأنانية يلي انزرعت في كيان رجالنا، والشعور بانهم يمتلكوا كل شي حتى ارواحنا انزرعت بكيان طليقي مثل معظم الرجال يلي من عندنا…
الجبن في مواجهة الواقع والقدرة على معايشة الظروف الجديدة والتلائم معها لم تكن موجودة عند طليقي مثل معظم الرجال من بلدنا…
طليقي أختار طريق الجريمة…


ومين يعرف يمكن بكرى يسميها جريمة غسل العار مثل ما يسموها الجهلاء…
انا صرت ضحية الأنانية والجبن والجهل…
قتلني أقرب الناس إلي، الشخص يلي كنت قله حبيبي ويقول لي حبيبتي…
الشخص يلي كان يقول مستعد اموت من اجلك وأحميكِ من غدر الزمان…
قتلني ونهش جسدي بالسكاكين بدون ما يرف له جفن…
قتلني بالرغم من اني كنت بدي أعيش…
لا تنسوا تدافعوا عن حقي في الحياة يا شرفاء…
#الضحية زينب#

نرجو متابعتنا على فيسبوك وتويتر بالضغط على الايقونتين
This entry was posted in الأدب والفن, ربيع سوريا. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.