#أشرف_حكيمي عندما نعتوه بالديوث بسبب ملابس زوجته قبل ان يجعلوه فاتحا مبشراً بالجنة

#أشرف_حكيمي عندما نعتوه بالديوث بسبب ملابس زوجته قبل ان يجعلوه فاتحا مبشراً بالجنة

#أشرف_حكيمي عندما نعتوه بالديوث بسبب ملابس زوجته قبل ان يجعلوه فاتحا مبشراً بالجنة

منذ بداية كأس العالم في 1934 وحتى اليوم فازت منتخبات أوروبا وامريكا اللاتينية بكل الكؤوس، ولم نسمع عن حشر المسيحية في كل تلك الانتصارات !! تقدمت كوريا الجنوبية يوماً للنصف نهائي بكأس العالم كما نظمت دورة كأس العالم ولم نسمع عن حشر البوذية في الموضوع واتحداكم ان تجدوا قصاصة ورق تقول عكس ذلك! وهكذا لن تسمع عن نصر مسيحي او بوذي في الرياضة. حتى جوائز نوبل بشتى العلوم معظمها من نصيب اليهود والمسيحيين كما معظم الاختراعات والانجازات في العصر الحديث هي غربية ومع ذلك لن تسمع او تشتم رائحة الاديان بالموضوع الا من بني يعرب، فالاسلام حاضر بالملاعب وحلقات الملاكمة وكل انواع الرياضة!! متى نفصل الدين عن الرياضة بعد ان فشلنا في فصل الدين عن السياسة هذا الصهر الذي دمر شعوبنا وجلب لنا الفقر والجهل والتخلف !!
الفشل الحضاري والعلمي والتكنولوجي لمجتمعاتنا وعقدة النقص تجاه الاخر هي سبب رئيس في هذا وبالفعل أثبتنا أن الدين هو أفيون الشعوب (المتخلفة!).
المنتخب المغربي الكبير الذي افرحنا جميعاً لم يلعب بلحيته او بسبحته ومعظمهم يعيش في اوروبا ومعلوماتهم الدينية مثل معلوماتك انت عن اللغة السومرية القديمة !


لعب وانتصر بفضل الاجتهاد والعمل وبفضل مدرب شاب ذكي وبفضل الاحتكاك والاحتراف في الاندية الاوروبية حيث بيئة العلمانية تطغى على كل الاختلافات الدينية (رداً على طريقة تفكيركم!).
مهما كان دينك، لن ينفعك الدعاء أو الصلاة فربك يجازي المجتهد والساعي، واتذكر انني اول مرة اعرف باسم لاعب مغربي من متابعتي لريال مدريد حين قدم لاعب اسمه أشرف حكيمي قبل انتقاله لباريس سن جرمان، وسبب شهرته قبل كأس العالم هو الهجوم الكبير عليه والسب والتكفير من الرعاع والمنافقين دينياً بسبب ملابس زوجته وانه لا يمثل الاسلام والمسلمين وديوث و و و …. والآن صار مسلم ومؤمن وفخر للأمة الاسلامية وسبب نجاحه دينه وتقبيله لرأس امه!! اذا الغرب تاعبكم جداً بطلوا دروشة دينية واشتغلوا احسن لتكونو ند لهم كما فعل أبطال فريق المغرب!
العقل نعمة فعلاً
(وان شاء الله الكأس مغربية، ولما لا لم يبقى الكثير)
* منقول

This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

3 Responses to #أشرف_حكيمي عندما نعتوه بالديوث بسبب ملابس زوجته قبل ان يجعلوه فاتحا مبشراً بالجنة

  1. س . السندي says:

    من ألأخر …؟

    نعم الكأس مغربية ليس لأنهم غير جيدين ومؤهلين بل لأنها أوامر مافيا الفيفا الجديدة ، ومن لا يصدق ليتأمل سير الاحداث واللقاءات والتصفيات ، سلام ؟

  2. خبير استراتيجي ذو صلات says:

    ان الاموال التي دفعتها قطر للمافيا الفرنسيه ممثله بساركوزي وميشيل بلاتيني واليوم لسياسيين في الاتحاد الاوروبي للحصول علي فرصه تنظيم البطوله لا بد ان يكون فيها مطالب سريه لان قطر ممثله اولي للاسلام السني البائس الذي بدآته . ككذبه عباسيه وامن بها المغفلون في بلاد الجهل والخرافه ويلمعها يوميا الدولار النفطي وقد يكون حتي البطوله من نصيب من ولد في بلاد المزبله وصقلته الانديه الاوروبيه فتنكر لكل ذلك وعاد لعفونته وقذارته الاولي لسوء منبته ولماديه الاوروبيين التي بلا حدود.

  3. Francois Faule says:

    بانتظار المباراه بين المغرب وفرنسا بعد قليل
    ، ننتظر الهمج لممارسه الرفس والضرب وشد الشعر وخلع الاسنان وتمزيق الشفاه وكسر الركب اليست غزوه عصريه فداء لله ورسوله ومنها سيحصلون علي غنائم خمسها لله ورسوله. ما ازعجي جدا هو وجود جاموس ولد في كندا -مونتريال- ويرفض الكلام بغير لغه الهمج ويكره البلد الذي ولد فيه ويدعو عليه، انها مصيبه لكل من يهاجر من بلاد النجاسه ويدعوا لتدمير بلاد البشر المتحضرين. وهؤلاء نائمون في العسل.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.