أب سوري يكفر ويتبرأ من ابنه الذي ذهب للقتال في #ليبيا كمرتزق ل #أردوغان

#هاام
اعلنها وعلى الفيسبوك
الان خبرت بأني ابني عبدالباسط قزموز ذهب للقتال في ليبيا
اشهد الاحرار والوطنيين وكل سوري صادق بثورته ضد الاسد وعصاباته الاخوان المفسدين ..
أني اتبرئ من ابني الى يوم الدين وان قتل فهو فطيس الى جهنم وبئس المصير واحمل اردوغان المسؤولية.
رياض قزموز

الصورة ارشيفية لاحد المرتزقة السوريين القي القبض عليه في ليبيا وهو من كتبية 128 مشاة في مرتزقة اردوغان

This entry was posted in الأدب والفن, ربيع سوريا. Bookmark the permalink.

2 Responses to أب سوري يكفر ويتبرأ من ابنه الذي ذهب للقتال في #ليبيا كمرتزق ل #أردوغان

  1. رياض قزموز says:

    السلام عليكم انا رياض قزموز الذي تبرى من ابنه
    اعترض على كلمة #يكفر واستغرب من اين جئت بها للتهمني بالكفر….
    الصحافة مصداقية ونقل الخبر بصدق وامانة

    • مفكر حر says:

      استاذ رياض نحن نقلنا النص من صفحتكم بالفيسبوك وكما ترون هو نفس النص الذي نشرتوه .. وعلى القارئ ان يقرر تفسير كلامكم

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.