أبي لا يكذب

صورة لطفلة مريضة بالسرطان وحققوا حلمها وزوجوها لمعبودها من الفنانين

أخبرني أني ابتلعت دودة صغيرة هربت من التفاحة لجوفي قال لي اسمها “السرطان” ..لطالما أخبرني والدي أني أشبه بياض الثلج في جمالها، ها أنا اليوم آكل من نفس تفاحتها … قال لي إن هذه الدودة لاتؤذي هي فقط تنتشر في جسدي رويدا وتنهش مني لعل المسكينة جائعة .. !!
أنا الآن في غرفة الإنعاش وبعدما تصبح إبرة الساعة في الثالثة سيدخلونني لغرفة السينما التي بها مصابيح عديدة وسأنام لطالما كنت أنام في حضن والدي عندما أشاهد الرسوم المتحركة ..
أخبرني والدي أن الرجل الوسيم الذي يرتدي قميصا أبيض سيمسك بالدودة اليوم !
أنا الآن أحمل ربطة شعري الوردية القديمة في يدي .. وعدتني أمي أن شعري الحريري الذي سرقته دودة القز سيعود لينبت ويكون أطول من ذي قبل .. بعد أشهر قليلة .. سيكون لي ظفائر وجديلة سأصبح جميلة!
وعدوني أني سأتوقف عن تناول حبات الحلوى التي أعطاني إياها الطبيب ..


أخبروني أن حلوى الكيماوي كما يسمونها ستشفيني لكنها كل مرة كانت تقتل شعري
أنا أكرهها كما أكره الرياضيات بل أكثر بقليل !
عمتي التي تزورني تبكي في كل مرة تراني أخبرني والدي أن تأثير تقشير البصل يلازمها لطالما كانت تطهو طعاما لذيذا أحبه
اشتقت لقطتي كثيرا .. عندما أعود سأطعمها من حلوى الكيماوي التي كنت أتناولها حتى تتخلص أمي من كل الشعر الذي كانت تنثره في البيت سأكون بخير أصدقك يا أبي.

– اللهم اشف جميع مرضى السرطان

This entry was posted in الأدب والفن. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.