آب (1) وما تلاه ثغر طفلتي المدللة


مرفوعة الى كل امرأة تسكنها طفولة مدللة ..إلى كل من تلاحقها طفولتها – دلالا- الى غاية الكِبّر
***
كتب : أحمد ختاوي / الجزائر
***
وإن كل سبائك كليوباترا
أمطرت مجوهرات
أو أدلت لوكالات الانباء بمعاصم
كل سلالات الفضة والذهب ..
عند النساء ..
أو أومأت رجّات أساور الفتيات
لرحم محلات ترويج
أشتات الموضة والألبسة ،
أو توق ومجالس الافراح والمزارات ..
عند النساء …
عند طفلتي المدللة ِ
كل هذا مكدّس بين آب(1 )
و “تبت يدا ” (3)
وخزائن هامان (4)
ومن طغى واستكبرا
مقابل حكايا الصبايا
ومرتجعات كليويوباترا
من أمام مرآتها ..
***


مدللتي تحب الدمى وفقط
مدللتي تحب اللُّعب …
مُذ كانت طفلة مدللة
مدللتي تحب جمع الحطب وموقد
الشمع في المسا ..
ثنا عن عشقها للُّعب
في العشق فقهُها ..
ومن ثنى فستانها البنفسجي
ومن يحبها ولا يهاب ..
حين يرفل المغيب مزهوا،
يمتر وإياها
مقاس
دمية وأختها ..
بين وتبة وغمزات دمية اسمها ” سهى ” . .. ..
يَمْتُران كل مرة
بساطهما الوردي بين غرغرة
وسكرات الموت عند أبي لهب ..
ومجوهرات باقي الأمم ..
***
هذي مدللتي التي تغتني
عن جمع الذهب والمال .
وهشيم الحطب .
ليطوق أو يخنق بناره وغيّه
كما التمائم
صدرها
أو كما عُجاج أساور النسا .
.أو مهيارا (1) تعشقه الصبايا
.بطلا في المسلسلات
أو بمن ارتبطت وهْما
عينها بجٌهْر الرّجالْ .
في بقية غيّهم وغيّها …
***
مدللتي لاتكتنز الدمى مثل سُحتِ الأنظمة..
هذي دميتي التي تعشق الاسفارَ
على صهوة ضوء السناء ..
حين توقظ أعز دمية عندها ..
لتنام وجيدها عند الموقد ..
يسامران الدجى وقضايا الأمم ..
في نثرها وشعرها ..
هذي مدللتي التي تحب اللُّعب .
في الحبر والمداد.قبل
أن تُسند الاسماء .
من السماء .
ألوان عشقها …
في كنف وسادة ملؤها عطر
الأسمال و المنى ..
على وجنتي دُماها .وما يمليها عشقها
***
هامش
1) آب / شهر أوت حيث تكثر الاعراس ومجالس النساء ..
2) – المهيار :بمعنى الوسيم في هذا التوظيف ، الجميل كالقمر .
3) – تضمين من القران الكريم
4) وزير فرعون ..
.***
البليدة في 26/08/2019.

About أحمد ختاوي

من مواليد 20 أفريل 1951 بوهران ،الجزائر ، توزعت طفولته بين مدينتي بوسمغون والمشرية بالجنوب الغربي الجزائري. . ، خريج المعهد التكنولوجي للتربيةوالتدريس ، مدرسا للغة العربية ، ليغادر حقل التدريس الى الصحافة تقلد عدة مناصب بهذا الحقل : محرر ، كاتب إفتتحاية ، رئيس تحرير ، يغادر الصحافة المكتوبة الى المسموعة وبها يتقلد أيضا عدة مناصب / رئيس قسم / رئيس دائرة ،بالاذاعة الوطنية الجزائرية ، أعد وقدم عدة برامج أدبية وثقافية عبر عقد من الزمن .. كان لهذه البرامج صيت واسع على صعيد الوطن العربي وغيره. كتب العديد من الاغاني ، وهو ابن 14 من عمره، حيث غنى له العديد من المطربين وفي هذا السن بالذات يؤهله نبوغه الى اكتساب عضوية كاتب ، بشركة الكتاب والملحنين وناشري الموسيقى . بباريس ( فرنسا). SACEM، ينتخب سنة 1981 أمينا وطنيا بالهئية التنفيذية لاتحاد الكتاب الجزائريين . - نائب مدير بالمحافظة السامية للامازيغية - رئاسة الجمهورية - ***. قاص وروائي ، ينشط بكبريات المجلات والصحف والمواقع ، يكتب باللغتين / العربية والفرنسية .. مثل الجزائر في عدة محافل دولية ، وشارك في عدة مهرجانات وملتقيات فكرية وأدبية . متقاعد من حقل الاعلام ، متفرغ للكتابة والتأليف . له عدة أعمال قصصية وروائية منها: - المدينة بدم كذب - رواية ( مترجمة الى اللغة الفرنسية ) - إبط السفينة ( رواية ) - أطياف الرخام ( رواية ). - نهيق المقهى ( رواية ) - بلح الليل ( رواية -) أيوب يختلس أوجاعه مجموعة قصصية . منارة من عبث مجموعة قصصية. , (قصصية - العبور الى قيظ الهجير ( مجموعة - في السادسة من عروبتها ( مجموعة قصصية ) مجموعة قصصية بالفرنسية) - ) Le troc des tenebres . ( بالفرنسية مجموعة شعرية .Pluie exténuée . - - الترعة ( رواية من نوع النوفيلا - عن دار نون بمصر العربية . وغيرها من الاعمال والمخطوطات.
This entry was posted in الأدب والفن. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.