العصملي الأخونجي أردوغان وكريزة جنان جديدة

بين فترة وأخرى تضرب كريزة جنان مزمنة خليفة الإخوان المسلمين, الرئيس التركي ” رجب طيب أردوغان” .. وهذه المرة للاسف اصابته مع هولندا الدولة الأوروبية العلمانية الراقية التي تحترم حقوق الإنسان, وهو يريد عبر هذه النوبات المرضية ان يثبت نفسه كزعيم للإسلاميين في العالم, تنطلي على البسطاء المتدينين الأتراك, وتتم ترجمتها في صناديق الاقتراع, لكي يثبت نفسه رسمياً خليفة مستبد للمسلمين, ترفع من أسهمه في الساحة السياسية الدولية.

فمنذ أول كريزة جنان مع معلمه ” نجم الدين أربكان” واستخدام حراب المساجد لغزو أوروبا كما قال هو عن طريق استغلال  نقطة ضعف الأوروبيين وهي ” الديمقراطية”, وذلك عن طريق التغيير الديمغرافي فيها, ثم سجن أردوغان, فغير اسم الحزب واستخدم التقية لكي يعود للسلطة.. تأتي بعدها كريزة الجنان في مشروعه الذي قدمه لأوباما الرئيس الأميركي السابق, وقد نشر عنها مقال رئيس تحرير موقع مفكر حر ” د. طلال عبدالله الخوري” تجدونه هنا: مغامرة اردوغان الجلبية الاخونجية ستؤدي الى تقسيم سوريا لا محالة …. الى كريزة الجنان عندما قال بأن المسلمين من فتح أميركا وليس كولومبس, وتجدون التفاصيل هنا: اردوغان: كولومبس لم يكتشف اميركا وانما جدي المسلم اردوغينوس… ثم كريزة الجنان في مؤتمر “دافوس” الاقتصادي ضد الرئيس الإسرائيلي ” شيمون بيريز” مع انه اكبر شريك لإسرائيل تجاريا وعسكريا في العالم, ولم يستفد احد من كريزته هذه إلا هو, وذلك في صناديق الاقتراع.. ثم الى كريزة الجنون وتشبهه بالرسول وقوله للسوريين أنتم المهاجرون ونحن الأنصار .. ولن تتكرر حماة ثانية… وبعدها غدر بهم وعقد اتفاق اقتصادي مع بوتين وأخرج الثوار من حلب وسلمها للنظام السوري المجرم …. اي انه بالنهاية ثار الشعب السوري وقدم أكثر من مليون شهيد وعشرة ملايين مشرد, هذا عدا الجرحى والدمار في البنية التحتية وكانت النتيجة هي ان الشعب السوري خسر كل شئ وربح اردوغان فقط, في صناديق الاقتراع وصار ديكتاتورا, … ههههه كان يظن السوريون بأنهم يبذلون دمائهم من اجل القضاء على ديكتاتورية المجرم بشار الأسد في سوريا, وإذ بهم تستغل دمائهم من اجل خلق ديكتاتور جديد على الأتراك… ههههه هذا عدا كريزاته مع ” تويتر” وكريزاته مع ألمانيا .. ههههه  قال شو بدي اتذكر منك يا سفرجل كل كريزة بغصة

مواضيع ذات صلة: أردوغان مثال للمسلم الفاشل

About أديب الأديب

كاتب سوري ثائر ضد كل القيم والعادات والتقاليد الاجتماعية والاسرية الموروثة بالمجتمعات العربية الشرق اوسطية
This entry was posted in الأدب والفن, ربيع سوريا. Bookmark the permalink.

One Response to العصملي الأخونجي أردوغان وكريزة جنان جديدة

  1. MOMO says:

    les gens sont idiots quand il croient qu’un islamiste qui fait le commerce de la religion va les aider,les opportunistes de ts les temps sont les islamistes et ils n’ont aucun principe,les crédules manipulés par la religion sont faciles à duper une 21 ère fois , une 2e ,une 3e une unième fois

Leave a Reply