الوزير كيري: الاستراتيجيات العسكرية التي يتبعها نظام الأسد وداعموه ستؤدي فقط الى إطالة أمد الحرب وتوليد المزيد من المتطرفين

U.S. Embassy Damascus

الوزير كيري: الاستراتيجيات العسكرية التي يتبعها نظام الأسد وداعموه ستؤدي فقط الى إطالة أمد الحرب وتوليد المزيد من المتطرفين وزيادة تأجيج الإقتتال الطائفي.

“بعد أكثر من خمس سنوات من المآسي، لايزال واضحاً أنه فقط من خلال الحل السياسي، يمكن أن يتوقف العنف وتتوحد البلاد ويعاد أعمارها. وعبر الحل السياسي فقط يمكن أن يحل السلام الحقيقي في #سوريا.
إن الاستراتيجيات العسكرية التي يتبعها نظام الأسد وداعموه في موسكو وطهران، إذا كان هذا هو كل ما لديهم، ستؤدي فقط الى إطالة أمد الحرب وتوليد المزيد من المتطرفين وزيادة تأجيج الإقتتال الطائفي. وهذا هو السبب في أن الولايات المتحدة تواصل دعم الجهود الدبلوماسية من أجل تحقيق وقف فعلي للأعمال العدائية وإنتقال الى حكومة قادرة على توحيد الشعب السوري. ونحن لا ننافس أحد – بل ندعم جهود روسيا وتركيا وايران في المحادثات. وقد تحدثت مع الوزير لافروف والوزير تشاويش أوغلو وغيرهم، حتى خلال الأيام الأخيرة، لتشجيع هذه العملية ومناقشة كيف يمكننا البناء على ما سيجري في إجتماع أستانة للوصول الى جنيف والوصول الى المفاوضات الحقيقية التي يدعمها المجتمع الدولي.”

SecKerry: Military strategies pursued by the regime and its backers will only lengthen the war and generate more extremists and further inflame sectarian fighting

“After more than five years of tragedy, this much remains clear: It is only through a political solution that ultimately the country can be unified, the country can be rebuilt, and the violence can actually be stopped. It is only through a political solution that actual peace can finally come to Syria.
Now, the military strategies that are pursued by the regime and its backers in Moscow and Tehran, if that’s all there is, will only lengthen the war and generate more extremists and further inflame sectarian fighting. That’s why the United States continues to support diplomatic efforts to achieve an effective cessation of hostilities and a transition to a government capable of uniting the Syrian people. And we’re not competing with – we back – the efforts of Russia and Turkey and Iran to talk. We’ve – I’ve been in conversation with secretary – with Minister Lavrov, with Minister Cavusoglu and others, even in the last days, encouraging this process and talking about how we would build conceivably on what happens in Astana, if it can happen, in order to get to Geneva and get to the real negotiations that the international community supports”

This entry was posted in دراسات سياسية وإقتصادية, ربيع سوريا. Bookmark the permalink.

One Response to الوزير كيري: الاستراتيجيات العسكرية التي يتبعها نظام الأسد وداعموه ستؤدي فقط الى إطالة أمد الحرب وتوليد المزيد من المتطرفين

  1. Sarkis toba says:

    لقد لعبت الولايات المتحدة بحمير سوريا كما ارادت الى ان جعلوا بلادهم خرابة

Leave a Reply